الرئيسية مقالات آلاف المتظاهرين الجزائريين يطالبون بعزل قائد الجيش ورحيل بوتفليقة

آلاف المتظاهرين الجزائريين يطالبون بعزل قائد الجيش ورحيل بوتفليقة

كتبه كتب في 2019-03-29 - 6:55 م

تظاهر مئات الآلاف من الجزائريين، اليوم الجمعة، في الساحات وشوارع المدن الرئيسية للبلاد للجمعة السادسة على التوالي من الاحتجاجات الواسعة ضد رئيس البلاد عبد العزيز بوتفليقة والنخبة الحاكمة، وفق ما ذكرته وكالة “إفي” الإسبانية.

من جهتها أفادت وكالة “رويترز” بأن الشرطة الجزائرية استخدمت مدافع المياه اليوم الجمعة في محاولة لتفريق مئات الآلاف من المتظاهرين تجمعوا في العاصمة لمطالبة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بالتنحي.

وطالب المتظاهرون برحيل بوتفليقة ورددوا هتافات تطالب بعزل قائد الجيش، الفريق أحمد قايد صالح.

وكان صالح قد اقترح هذا الأسبوع الخروج من الأزمة الراهنة بتطبيق المادة 102 من الدستور المتعلقة بعدم قدرة الرئيس على أداء مهامه.

واستبعدت المعارضة الساعية لإدارة الفترة الانتقالية هذا الخيار في الحال.

وفي حال تطبيق هذه المبادة، فستنتقل السلطة إلى رئيس مجلس الأمة، عبد القادر بن صالح، أحد أكثر المدافعين عن استمرار بوتفليقة (82 عاما) في السلطة.

وبعد ثلاثة أسابيع من الاحتجاجات التي بدأت في 11 مارس الجاري، أعلن بوتفليقة عدوله عن الترشح لفترة ولاية خامسة، وتستبدل الانتخابات التي كانت مقررة في 18 أبريل المقبل بفترة انتقالية سيشرف عليها وزير الداخلية نور الدين بدوي.

ولم يقنع المقترح المتظاهرين الذين عادوا إلى الشوارع للتنديد بما اعتبروها محاولة من الدائرة الحاكمة للحفاظ على امتيازاتها والبقاء في السلطة.