مجتمع

أرباب الحمامات يرفضون شروط الحكومة.. ويطالبون بفتحها بشكل عاد

رفضت الجامعة الوطنية لجمعيات أرباب ومستغلي الحمامات التقليدية والرشاشات في المغرب، الشروط، التي فرضتها الحكومة من أجل استئناف أنشطتهم، منها، استغلال 50 في المائة فقط من الطاقة الاستيعابية، وكذلك فرض التباعد الاجتماعي أو ارتداء الحمامات.

وقالت الجامعة نفسها، إنه في غياب أي تواصل من طرف الحكومة، والسلطات المحلية حول كيفية تنزيل هذه الشروط، والتدابير على أرض الواقع بالنسبة إلى الحمامات، فإنها تجدد مطلبها الرامي إلى فتح الحمامات بشكل عاد.

ودعت الجامعة الوطنية لجمعيات أرباب ومستغلي الحمامات التقليدية والرشاشات في المغرب، في بلاغ، أصدرته، مساء أمس الاثنين، توصل بنسخة منه، الحكومة إلى فتح حوار جاد، ومسؤول مع أرباب الحمامات حول كيفية تنزيل شروط، وتدابير فتح الحمامات على أرض الواقع، كما حملت المسؤولية للحكومة فيما ستؤول إليه أوضاع القطاع في حالة تجاهل مطالبها.

يذكر أن الحكومة أعلنت عن الشروع في المرحلة الثانية من تخفيف الحجر الصحي على المستوى الوطني، ابتداء من يوم 24 يونيو الجاري، عند منتصف الليل، ومن بين القطاعات المشمولة بالقرار، الحمامات التقليدية، لكن السلطات فرضت مجموعة من الشروط على أرباب الحمامات، من بينها استغلال 50 في المائة من الطاقة الاستيعابية.

×

تابعنا على الفايسبوك

فيروس كورونا في المغرب

المبيان التراكمي لتطور فيروس كورونا في المغرب
فيروس كورونا في المغرب