سياسة

إدارية وجدة تجرد رئيس جماعة الناظور من مقعده

أصدرت المحكمة الإدارية بوجدة، أمس الخميس 23 شتنبر الجاري، حكمها القاضي بتجريد الرئيس الجديد لجماعة الناظور من عضويته إضافة إلى أعضاء آخرين بالجماعة ذاتها.

ووفق أحكام متفرقة للمحكمة الإدارية بوجدة، فقد تقرر إلغاء انتخاب كل من سليمان أزواغ، ومالك أزواغ، وميمون بوشيخ، عن حزب الإتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية.

هذا وحكمت المحكمة أيضا بإلغاء انتخاب كل من ياسر التيزيتي وهشام الفايدة، عن حزب التقدم والاشتراكية، إضافة إلى إلغاء انتخاب كل من سعيد الرحموني، وصونيا العلالي ورشيد لموي، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، في حين رفضت المحكمة قبول الطعن في عضوية الطاهر مزديم.

ووفق لمصادر متطابقة، فإن الحكم الصادر عن محكمة وجدة، جاء على خلفية طعون قدمتها الأحزاب السابقة لهؤلاء المنتخبون، بسبب تغيير انتماءهم الحزبي دون تقديم استقالاتهم بطريقة قانونية.

×

تابعنا على الفايسبوك

فيروس كورونا في المغرب

المبيان التراكمي لتطور فيروس كورونا في المغرب
فيروس كورونا في المغرب