إيطاليا موجة الحر: 16 مدينة تعيش على وقع حالة تأهب من “اللون الأحمر”

0

تواجه إيطاليا اليوم الجمعة، أكثر الأيام سخونة في موجة الحر المستمرة، حيث إن 16 مدينة تعيش على وقع حالة تأهب قصوى، من شمال شبه الجزيرة إلى جنوبها، ومن ضمنها مناطق تضررت بفعل الحرائق.

 

ومن المتوقع أن تقترب درجة الحرارة بمدينة ميلانو من 40 درجة، وأن تصل إلى 39 درجة في بولونيا وروما. بينما حطمت مدينة بافيا الشمالية الرقم القياسي لدرجة الحرارة بتسجيلها 39.6 درجة أمس الخميس.

 

وأشار الموقع المتخصص “ilmeteo.it” إلى أن إيطاليا “على وشك الوصول إلى أقصى قوة للإعصار الافريقي العكسي Apocalypse 4800. والرقم 4800 يوضح جيدا مدى تفاقم الوضع (…) حيث تنخفض الحرارة إلى ما دون الصفر فقط على الارتفاعات التي تزيد عن 4800 متر”.

 

وسجل الموقع أنه من غير المتوقع حدوث أي تغيير يذكر بعد مرور موجة الحر الجديدة هذه، حيث “تم تأكيد وجود حالات مناخية غير معتادة على مدى ثلاثة أشهر متتالية، (ماي ويونيو ويوليوز)، مع درجات حرارة على المستوى الوطني لا تقل عن درجتين إلى ثلاث درجات فوق المتوسط الموسمي”، مضيفا أنه من المتوقع أن تستمر هذه الحالة المناخية غير الاعتيادية على مستوى درجة الحرارة والتي من المتوقع أن تتواصل إلى أوائل شهر غشت المقبل.

 

من جهة ثانية، يواصل رجال الإطفاء القيام بعشرات التدخلات منذ أمس الخميس لإخماد الحرائق. ويوجد أكبر حريق في توسكانا بالقرب من ماساروسا، حيث دمر 860 هكتارا وتسبب في إجلاء حوالي ألف شخص. وقد فتحت النيابة العامة تحقيقا في أسباب هذه الكارثة التي يشتبه في أنها إجرامية.

 

ووفقا لمصلحة المراقبة الأوروبية المتخصصة كوبرنيكوس، فقد التهمت النيران حتى الآن 27571 هكتارا بإيطاليا في 2022، مقابل 39904 هكتار في فرنسا، و199651 هكتارا في إسبانيا، و149324 هكتارا في رومانيا، و48106 هكتارا في البرتغال.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.