المعارضة الإسبانية تستغل ملف الزفزافي في البرلمان الإسباني و البوليساريو تهدد بمعتقلي الريف-فيديو

في مداخلة له داخل مجلس النواب الإسباني بتاريخ 8 يونيو المنصرم، قدم النائب البرلماني ألبير بوتران ( Albert Butran ) عن حزب “ترشح الوحدة الشعبية Candidatura d’Unitat Popular” مداخلة انتقد فيها سياسة الحكومة الإسبانية وتعاونها مع الحكومة المغربية على حساب , ما وصفه “بالشعب الصحراوي” .

في نفس كلمة بوتران التي تمحورت كلها حول البوليزاريو التي انتقد فيها اعتراف الحكومة الإسبانية بمغربية الصحراء، قام بإقحام أسماء المعتقلين الريفيين الخمس القابعين في السجون في خطاب يتمحور حول سياسة الدولة الإسبانية اتجاه البوليزاريو، وهو ما يدفع إلى التساؤل حول الجدوى من إقحام أسماء معتقلين ريفيين في كلمة لنائب برلماني إسباني تتمحور كلها حول البوليزاريو ؟ أليس هذا صب للمزيد من الملح على جراح المعتقلين وعائلاتهم ؟

وحسب المعطيات التي حصلت عليها “كواليس الريف” ، فإن أصدقاء ورجال ثقة أحمد الزفزافي بكاطالونيا رضى بنزازا وكمال ثاويست الذين هم أيضا مقربون من حزب CUP هما من طالب ألبير بوتران بإقحام أسماء المعتقلين في حديث عن البوليزاريو، وهو الأمر الذي أكده رضى بنزازا في حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.