المغاربة يقودون حملة مقاطعة جديدة ضد هذا المنتوج الغدائي !

إستأنف العديد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي قبل شهر رمضان الكريم حملة مقاطعة جديدة تحت شعار ” #خليهـا_تخماج  ”

ضد الإرتفاع المهول الذي شهده ثمن البطل بحيث وصل ثمن الكيلوغرام الواحد إلى 15 درهما، مما خلق حالة من الغضب لدى العديد من المغاربة.
و يواصل قائدوا هذه الحملة حشد المزيد من الأنصار لهذه المقاطعة و من أبرزهم الفقيه التطواني المعروف رضوان بنعبد السلام والذي نشر تدوينة على حائطه الفايسبوكي جاء فيها:”

#سلاحـ المقاطعة

ملي وصل ثمن البصل أكثر من 10 دراهم للكيلو أجي نجربو نعملو مقاطعة البصل وبعد ذلك والله حتا يرجع البصل 3 دراهم للكيلو

ونتوما شوفتو كيفاش المقاطعة خلات شركات كبيرة ترتعد وتخاف من قوة المقاطعة وانتشارها

راه هو غا البصل ماشي الأكسجين يمكننا الاستغناء عنه عقوبة لهاذ ولاد الناس لي باغين يبيعو لينا البصل بثمن لابوكا

#خليهـ يخماج

پارطاجي باش توصل لمول البصل يجمع راسو”

للإشارة فإن الفلاح البسيط لا يستفيد شيئا من هذا الارتفاع الجنوني، بل السماسرة والمضاربين الكبار الذين يقومون بتخزين كميات كبيرة من البصل وبيعها فيما بعد بأسعر مضاعفة عدة مرات في ظل غياب مراقبة الأجهزة الحكومية الوصية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.