سياسة

المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي يتشبث بترشح لشكر لولاية ثالثة

عبر أعضاء بالمكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، اليوم الثلاثاء، عن تمسكهم بالولاية الثالثة للكاتب الأول إدريس لشكر.

وناشد أعضاء المكتب السياسي خلال ندوة صحافية بالرباط، لشكر من أجل تقديم ترشحه، وقيادة الحزب خلال المرحلة المقبلة، مشيدين بما تحقق داخل الحزب خلال تولي لشكر للكتابة الأولى في الولايتين السابقتين.

وفي الوقت الذي تعتبر أصوات معارضة داخل الاتحاد، وعلى رأسها المرشحة للقيادة حسناء أبو زيد، أن لشكر ومجموعة من قيادة الحزب قادته نحو الانتحار الجماعي، وحولته لما يشبه وكالة للخدمات السياسية، لمصلحة جهات أخرى، دافع أعضاء المكتب السياسي عن لشكر، رافضين كل التهجمات التي تسعى لإضعاف “الاتحاد”.
ودافع الأعضاء عن الاستمرارية داخل الحزب في ظل التراكم الإيجابي، مشيدين بالنتائج التي حققها الاتحاد الاشتراكي خلال الانتخابات الأخيرة، داعين إلى مراكمة المكتسبات ليحتل الحزب ريادة الاستحقاقات الانتخابية المقبلة.

وأفاد اعضاء المكتب السياسي للوردة أن عدد المؤتمرين في المؤتمر الحادي عشر بعد أيام يناهز 1300 شخص، مشيرين إلى أن نقاش الولاية الثالثة للشكر اخذ في الإعلام حيزا أكبر مما أخذه داخل الحزب نفسه.

>