مجتمع

بسبب “التمييز” في الرواتب.. اطر الدعم يحتجون في وجه وزارة بنموسى ويقررون التصعيد

أعلن فوج من أطر الدعم الاجتماعي عن احتجاهم أمام أكاديميات التعليم بالمغرب جراء ما سموه “التفاوت المفضوح” في المستحقات المالية لأطر الدعم التربوي والاجتماعي والإداري.

وبدورهم أعلن المكتب الإقليمي للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بكل من جهة الرباط سلا والدار البيضاء سطاة جراء التفاوت بين مستحقات أطر الدعم والاقتطاعات التي لحقت الأساتذة المتعاقدين، إلى مناقشة “تفعيل خطوة عدم تسليم النقط حتى إرجاع المبالغ المسروقة”.
وعلمت اليومية من مصدر مطلع انه بعد توصل أطر الدعم التربوي والإداري والاجتماعي بمستحقاتهم، أثار الفرق بين الرواتب سخط وتذمر في صفوف الملحقين الاجتماعيين، لأن القانون الأساسي الخاص بأطر أكاديميات التعليم ينص صراحة على التساوي في الأجرة، ويضعهم في نفس السلم والدرجة.

وحسب المعطيات التي توصلت بها الجريدة فإنه بعد قضاء خمس أشهر من العمل، منذ يوم توقيع محضر الدخول المدرسي، بتاريخ 01 شتنبر 2021، إلى غاية 27 من يناير الجاري، توصل ملحقو الاقتصاد والإدارة والملحقين التربويين والاجتماعيين والأساتذة بمستحقاتهم، قبل أن يكتشف الملحقين الاجتماعيين بعدم توصلهم برواتبهم كاملة.

جدير بالذكر ان التنسيقية الجهوية قررت الدخول في اشكال احتجاجية مطالبين الاكاديميات الجهوية للتربية والتكوين بتقديم توضيح كتابي تشرح فيه ملابسات عملية صرف مستحقات اطر الدعم الاجتماعي

>