الرئيسية رياضة تقرير .. جروس يتفوق على لاسارتي أفريقيا

تقرير .. جروس يتفوق على لاسارتي أفريقيا

كتبه كتب في 2019-04-08 - 11:16 ص

حقق الزمالك نتيجة جيدة في مباراته أمام حسنية أكادير في ذهاب دور الثمانية من الكونفدرالية الافريقية، بعد ان نجح من جديد في ان يستدرج فريق مغربي علي ارضه ووسط جماهيره الى تعادل سلبي في الذهاب، وهو ماحدث تماما في مباراة اتحاد طنجة المغربي في دور الـ 32.

ونجح جروس في تفادي  التعرض لهزيمة قاسية كالتي تعرض لها الاهلي في مباراة صن داونز الجنوب افريقي في دوري الابطال الافريقي، خاصة في ظل الخوف الذي انتاب جماهير الزمالك من ان يتعرض لنفس النتيجة، او نتيجة ليست جيدة، ولكن يبدو ان جروس تعلم من الدرس الذي تعرض له الارجوياني لاسارتي وهو ما يرصده  من خلال التقرير التالي:

جروس الأفريقي

السويسري جروس خلال 6 مباريات افريقية خاضها خارج الديار تعادل في ثلاث مباريات وخسر مباراتين وفاز في لقاء وحيد، ونجح السويسري بمرور الوقت في ان يتدارك الاخطاء في المباريات الخارجية خاصة وان هزيمة القطن التشادي خاضها والفريق كان فائزا بسباعية بينما الهزيمة الاخرى كانت امام جورماهيا وسط  اخطاء فنية عديدة.

وكانت مباراة جورماهيا نقطة تحول للسويسري جروس، الذي اصبح يشارك بتكتيك معين في مباريات الفريق الخارجية، ويقوم بإغلاق المساحات، ويدير المباريات بشكل قوي وحتى التغييرات كما حدث في مباراة اليوم كانت موفقة، حيث دفع بمحمد ابراهيم لامتلاك الكرة في اللحظات الاخيرة، واحترام المنافس بشكل قوي وعدم الاندفاع وقراءة الخصم تماما.

لاسارتي الأفريقي

 على النقيض تماما لاسارتي الذي خاض 4 مباريات خارج الديار مع الاهلي، تعادل في لقاء وحيد امام شبيبة الساورة الجزائري وخسر 3 مباريات امام شيمبا التنزاني وفيتا كلوب الكونغولي واخيرا صن داونز الجنوب افريقي.

ومازال لاسارتي يعاني في المباريات الخارجية، ويلعب مباريات مفتوحة ولم يتعلم من كل هذه الاخطاء ويريح لاعبين كثيرين ويغير بعدد كبير في تشكيل المباريات، وفي كل مباراة سواء في افريقيا او الدوري يكون هناك تغييرات كثيرة وعدم قراءة الخصم بشكل جيد وتدخله في المباريات ليس بالشكل الجيد، وهو مامنح جروس الأفضلية على لاسارتي.

موقف متشابه

مدربا الزمالك والاهلي يمتلكان تقريبا نفس الظروف الافريقية، حيث تعد المباريات الافريقية هي التجربة الاولى لكل منهما، فلم يسبق لهما اللعب في افريقيا، وهو ما عرّض الثنائي لانتقادات كثيرة في بداية مبارياتهما خارج الارض، الا ان جروس نجح في التغلب على هذا الامر علي عكس لاسارتي الذي مازال يبحث عن نفسه مع الاهلي في مبارياته الخارجية.