توهج الساحر يتصدر أسلحة الرجاء أمام الترجي

يحل الترجي التونسي حامل اللقب ضيفًا ثقيلًا على الرجاء البيضاوي المغربي، السبت المقبل، في افتتاح دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا.
و
تشير التوقعات إلى أن المباراة ستكون مثيرة للغاية، نظرًا لقوة الفريقين والطابع المغاربي للمواجهة.
ويستعرض
أهم المفاتيح التي سيعتمد عليها الفريق البيضاوي لحسم الفوز، على النحو التالي: 
ضغط الموج الأخضر 
تأكد رسميًا أن المباراة ستقام بشبابيك مغلقة، بعد بيع كل التذاكر في ظرف زمني قياسي، حيث كان الإقبال كبيرًا من جانب جماهير الفريق البيضاوي.
وغالبا ما يلعب الجمهور الرجاوي بضغطه وتشجيعه دورا كبيرا في انتصارات الفريق، لذلك يعول الجهاز الفني واللاعبون كثيرا على حماس وتشجيع الموج الأخضر.
تحفيز معنوي 
يدخل الرجاء المباراة بمعنويات مرتفعة، بعد التأهل التاريخي على حساب الوداد في ديربي مثير، السبت الماضي، في ثمن نهائي كأس الملك محمد السادس للأندية الأبطال.

 وأكد جمال السلامي مدرب الرجاء، أن فريقه سيجعل من مباراة الديربي العربي مرجعية، وسيواجه الترجي التونسي بنفس الحماس والاندفاع الذي ظهر به أمام الغريم الوداد.

توهج الساحر 
أصبح محسن متولي حاسما في المباريات التي يخوضها مع ناديه الرجاء، بدليل المستوى الرائع الذي قدمه في الديربي العربي أمام الوداد، واختير أفضل لاعب في المباراة.
متولي سيكون من أكبر مفاتيح الرجاء في مواجهة الترجي، أمام خبراته وتقنياته وذكائه داخل المستطيل الأخضر، وكذلك تمريراته وأهدافه الساحرة. 
بصمة السلامي 
من أبرز الأسلحة التي يتمتع بها الرجاء، بصمة المدرب جمال السلامي، الذي يستعد ليقود الرجاء في ثاني مباراة له، بعد أن جاء خلفا للمدرب المقال باتريس كارتيرون.
وظهرت أولى لمسات السلامي مع الفريق في مباراة الديربي العربي، بقدرته على رفع معنويات اللاعبين وإعادة الثقة واستعادة شخصية الفريق، خاصة أنه يعرف البيت الرجاوي جيدا، إذ سبق أن لعب له من قبل.
ا
لطريقة التي قاد بها السلامي الرجاء، في مباراة الديربي العربي الأخير أمام الوداد، يؤكد أنه قادر ليشكل دفعة مهمة لفريقه أمام الترجي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.