الرئيسية رياضة حدراف يعتذر للزنيتي وجمهور الرجاء وينفي إهانة القميص الأخضر

حدراف يعتذر للزنيتي وجمهور الرجاء وينفي إهانة القميص الأخضر

كتبه كتب في 2019-01-07 - 12:15 م

غادر زكرياء حدراف، لاعب الرجاء الرياضي، مباراة الديربي أمام غريمه الوداد، في مؤجل الجولة العاشرة من الدوري الاحترافي، مطرودا بالبطاقة الحمراء، بعدما نشب خلاف بينه وبين زميله الحارس أنس الزنيتي.

وانتفض حدراف في وجه الزنيتي بعدما كان يهم بالخروج لاستبداله بالوافد الجديد أيوب ناناح، ووجه إلى زميله انتقادات كبيرة، اضطر معها الحكم رضوان جيد إلى إشهار البطاقة الحمراء في وجهه.

ومباشرة بعد طرده، وضع حدراف قميصه فوق أرضية الملعب معتذرا للجماهير “الرجاوية” على تصرفه، وعلى نتيجة المباراة التي عرفت خسارة ناديه بهدف نظيف.

وفور نهاية المباراة، اعتذر حدراف مجددا، في تصريحات صحافية، عما بدر منه من تصرفات طائشة لم تكن لها أي خلفيات، بل جاءت بعفوية معهودة منه تبرر حبه الكبير لناديه واحترامه لكل مكوناته.

واعترف حدراف بأنه أخطأ بحركاته التي اعتبرها غير مقبولة ولا تعبر عن أخلاقه، موردا أنه لاعب معروف بحسن سلوكه في أي فريق جاوره، وأنه يحترم الرجاء والعقد الذي يربطه به.

وقال: “حقيقة أخطأت بتصرفي، وأقر بأني لم أتمالك نفسي بعد طردي، وأؤكد أن الأمر لن يتكرر وسأكون حذرا في المرات القادمة”.

وأضاف: “أود أن أوضح نقطة مهمة، أتبرأ من تأويلات البعض التي تقول إنني أردت إهانة قميص الفريق، لم أقصد بتاتا الإساءة للرجاء، وأحترم الجماهير وجميع مكونات الفريق”.