رجل أمن يلفظ أنفاسه الأخيرة في تطوان خلال صلاة التراويح !

في أول أيام رمضان لفظ رجل أمن متقاعد أنفاسه الأخيرة بمدينة تطوان و تحديدا بمسجد كليسيا أثناء أداءه لصلاة التراويح.
و أكدت المعطيات المتوفرة خلال البحث الذي قامت به الشرطة أن الفقيد قد لفظ أنفاسه الأخيرة بسبب نوبة قلبية مفاجئة، حيث خلقت هذه الحادثة حالة من من الحزن والآسى لدى أقارب المتوفى و المصلين.
فيما تم نقل الجثة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي سانية الرمل.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.