قياديون يجمعون التوقيعات للإطاحة بميارة بعد رفضه التنحي من رئاسة النقابة

0

انتفضت مجموعة من أعضاء المكتب التنفيذي لنقابة الاتحاد العام الشغالين بالمغرب في وجه النعم ميارة الذي يجمع بين منصبي الكاتب العام التنظيم النقابي ورئاسة مجلس المستشارين، مطالبة إياه بالدعوة إلى عقد مؤتمر وطني لتجديد هياكل النقابة، وانتخاب كاتب عام جديد لها بعد انتهاء صلاحيته القانونية.

وكشف مصدر مأذون، أن عدد من أعضاء المكتب التنفيذي لنقابة الاتحاد العام الشغالين بالمغرب اجتمعوا نهاية الأسبوع المنصرم بإحدى فنادق مدينة الرباط، استعدادا للإطاحة بالنعم ميارة من منصب الكاتب العام للتنظيم النقابي الذي تولى قيادته في شهر ماي من سنة 2017 لمدة أربع سنوات، وهي المدة القانونية التي انتهت قبل حوالي سنة، مما يؤكد أن النعم ميارة كاتب عام غير قانوني للذراع النقابي لحزب الاستقلالي.

وحسب ذات المصدر فإن غالبية أعضاء المكتب التنفيذي لـUGTM غير راضون على الطريقة التي أضحى يُدبر بها النعم ميارة النقابة، خصوصا يضيف المصدر نفسه، أن المواقف الأخيرة للنقابة كلها تصب في صالح عزيز أخنوش وحزبه، مع تراجع التمثيلية النقابية في وزارة الفلاحة والصيد البحري وبعض القطاعات الحكومية التي يتولى تدبيرها وزراء حزب التجمع الوطني للأحرار.

واعتبر نفس المصدر أنه من المفترض بحكم الواقع أن هناك تنافي عملي بين منصب رئيس مجلس المستشارين وترؤس نقابة إجتماعية، وهو ما دفع كبار قادة الاتحاد العام الشغالين بالمغرب إلى حشد السكاكين للإطاحة بالنعم ميارة المنتهية صلاحيته، والشروع في التحضير لمؤتمر وطني للتنظيم النقابي من خلال الشروع في جمع توقيعات ثلثي أعضاء المجلس العام للنقابة لتنظيم المؤتمر، وذلك لضخ دماء جديدة في هياكله، واستقطاب كفاءات نقابية من شأنها إعطاء نفس جديد للعمل النقابي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.