الرئيسية سياسة كودار: “البام” هو الأجدر بالإنتخابات المقبلة وعلى الأحزاب أن لا تبيع جلد الدب قبل اصطياده

كودار: “البام” هو الأجدر بالإنتخابات المقبلة وعلى الأحزاب أن لا تبيع جلد الدب قبل اصطياده

كتبه كتب في 2019-03-19 - 6:22 م

مباشرة بعد تصريحات لحسن الداودي عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، التي قال فيها إن ترديد بعد قيادات الحزب المعروف، في إشارة إلى حزب أخنوش، بإنه يسبق الأحداث وسيحتل الرتبة الأولى في الإستحقاقات الإنتخابية سنة 2121، “لن يكون ذلك إلا بعد حزب العدالة والتنمية الذي استطاع أن يكسب ثقة فئة كبيرة من المغاربة”، خرج سمير كودار، نائب رئيس المكتب الفيدرالي لحزب الأصالة والمعاصرة نهاية الأسبوع المنصرم، بقوله ” “إن البام هو الأجدر والأكثر تأهيلا للمنافسة على رئاسة الحكومة المقبلة، وليس ذلك مجرد تمنيات أو خطاب دعاية سياسية، ولكن بالنظر إلى احتلاله الرتبة الثانية في انتخابات 2016 بـ102 مقعدا بمجلس النواب، والرتبة الأولى من حيث المقاعد في المجالس المحلية”.

وأضاف كودار قائلا في تصريحه الذي نقله موقع “البام”:  “من حق أي حزب أن يعبر عن طموحه في قيادة الحكومة المقبلة، لكن قد يكون لذلك تأثير عكسي على الناخبين وعموم الرأي العام، إذ لا يجب على الأحزاب أن تبيع جلد الدب قبل اصطياده، خاصة تلك التي لم تحقق نتائج جيدة في آخر انتخابات تشريعية”.

ولم يفت كودار، الاعتراف بأن “البام” عاش حالة انحباس سياسي واختناق تنظيمي غير مسبوقة أنذرت بدخوله مرحلة عاصفة، غير أنه سرعان ما خرج، بالإعلان عن الاتفاق الذي خرجت به قياداته بعد الاجتماع المشترك للمكتبين السياسي والفيدرالي، معلنين عن عمل الجميع من داخل مؤسسات الحزب والتعبير عن الرأي والمواقف من خلالها، كما أعلن الحزب عن تشكيل لجنة تحت رئاسة أحمد اخشيشن، نائب الأمين العام، لتدقيق وتطوير خارطة الطريق المقدمة من قبل السيد بن شماش، الأمين العام، وكذا تشكيل لجنة مشتركة من المكتب السياسي والمكتب الفيدرالي ورئاسة المجلس الوطني لتتبع تنفيذ وأجرأة خارطة الطريق”.