الرئيسية رياضة 7 مدربين أجانب يبحثون عن المجد في الدوري المغربي

7 مدربين أجانب يبحثون عن المجد في الدوري المغربي

كتبه كتب في 2019-02-01 - 6:38 م

ارتفع عدد المدربين الأجانب في الدوري المغربي، إلى 7 أسماء، وذلك بعد التغييرات التي أجرتها بعض الأندية في الميركاتو الشتوي، وكان آخرها تولي الفرنسي باتريس كارتيرون تدريب فريق الرجاء.
وباتت أكثر من نصف الأندية المغربية، تقودها أسماء أجنبية، الشيء الذي سيرفع من الصراع بين المدرب المحلي أمام الأجنبي.
يستعرض فرص المدربين الأجانب في التألق، ووضعيتهم في الدوري المغربي.
هوبير فيلود
التحق المدرب الفرنسي هوبير فيلود بتدريب الدفاع الجديدي، خلفا لعبدالرحيم طاليب، بعد انطلاق الدوري المغربي بعدد من الجولات.
ووجد فيلود إرثا ثقيلا، أمام الثورة التي قام بها طاليب، والنتائج الإيجابية التي سجلها، بدليل أنه بلغ نهائي كأس العرش، كما استطاع أن يؤهل فريقه لأول مرة في تاريخ النادي لدور المجموعات.
وما زال هوبير يبحث عن الطريق الصحيح، أمام النتائج غير المستقرة التي سجلها، بدليل تراجع الفريق الجديدي للمركز الـ8، برصيد 20 نقطة.
فوزي البنزرتي
استطاع المدرب التونسي فوزي البنزرتي، أن يفرض نفسه مع الوداد، بنتائجه الجيدة، إذ يحتل الفريق المركز الأول في الدوري المغربي بـ30 نقطة، كما فاز أيضا بلقب الشتاء الأحد الماضي.
ويراهن البنزرتي هذا الموسم لقيادة الفريق البيضاوي، نحو التتويج بالدرع، خاصة أن لديه الإمكانيات، أمام خبرته وتجربته، وكذا النجوم التي يتوفر عليها الفريق.
كارلوس ألوس فيرير
التحق الإسباني كارلوس ألوس فيرير بالجيش الملكي، ويستعد لخوض مباراته الثالثة، الأحد المقبل، أمام الدفاع الجديدي، حيث يخوض أول تجربته بالدوري المغربي.
وتعاقد فيرير مع الفريق العسكري إلى نهاية الموسم، ويضم العقد إنهاء الترتيب في أحد المراكز الخمسة الأولى، لكن مهمته لن تكون سهلة، إذ يحتل فريقه المركز 14 برصيد 15 نقطة.
بيدرو بنعلي
يعاني شباب الحسيمة من قلة الإمكانيات، ومع ذلك يراهن المدرب الإسباني بيدرو بنعلي على التألق، رغم أن هدف الفريق يبقى هو تفادي الهبوط، عطفا على ترتيب الفريق في المركز 13 برصيد 17 نقطة.
باتريس كارتيرون
الفرنسي باتريس كارتيرون هو آخر المدربين الملتحقين بالدوري المغربي، وتعاقد مع الرجاء، بعد أن جاء بديلا للمدرب الإسباني المقال خوان جاريدو.
ولن تكون مهمة كارتيرون سهلة، إذ تنتظره تحديات صعبة، بدءا بكأس الكونفدرالية، إذ سيواجه حسنية أكادير نهاية هذا الأسبوع، ثم مباراة صعبة أمام النجم الساحلي التونسي، في كأس زايد للأندية العربية، دون استثناء أيضا السوبر الأفريقي أمام الترجي التونسي.
طارق مصطفى
يقوم المصري طارق مصطفى مدرب سريع وادي زم بعمل كبير، داخل الفريق، فرغم قلة إمكانيات النادي، وحداثته في الدوري الاحترافي، إلا أنه نجح أن يجعل هذا الفريق يحظى بالاحترام، حيث يدربه للموسم الثاني على التوالي.
ويحتل سريع وادي زم المركز الـ9، برصيد 18 نقطة، وما زال يسعى لتحسين ترتيبه في لجولات المقبلة.
ميجيل جاموندي
قام الأرجنتيني ميجيل جاموندي بثورة داخل حسنية أكادير، عبر النتائج التي يسجلها، سواء في الموسم الماضي، عندما نافس على لقب الدوري واحتل المركز الـ3، أو هذا الموسم، بدليل أنه يحتل الوصافة بـ25 نقطة، كما استطاع أن يؤهل فريقه لدور المجموعات بكأس الكونفدرالية الإفريقية لأول مرة في تاريخ النادي.
ويراهن جاموندي هذا الموسم للمنافسة على درع الدوري، خاصة أن الفريق الأكاديري يملك كل الإمكانيات لتحقيق المفاجأة.